كشافة البيئة شاركت في حملة تنظيف البحر المتوسط 

شاركت “جمعية كشاف البيئة” في لبنان في حملة تنظيف شاطىء جبيل التي نظمتها جمعية “إنسان للبيئة والتنمية”، ضمن “حملة تنظيف البحر المتوسط”، بمناسبة يوم البيئة العالمي، وضمن الحملة العالمية لهذا العام التي أقرها برنامج الأمم المتحدة للبيئة تحت شعار “لا نملك سوى أرض واحدة”. برعاية وزارة البيئة وبالتعاون مع وزارة السياحة وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة (مكتب غرب أسيا) وبمشاركة بلديات: البربارة، المنصف، عمشيت، جبيل، بلاط وقرطبون ومستيتا، الفيدار، حالات، نهر ابراهيم، صيدا وعبرا.
شارك 38 جوالا وبحريا و منجدة من منتسبي الجمعية في جمع و فرز النفايات المنتشرة على الشاطىء ونقلها الى اماكن تجميعها ليصار الى إعادة تدويرها.
وقال أمين السر العام للجمعية القائد مراد عبوشي: ″إن جمعية كشاف البيئة، ومنذ نشأتها، تدعو لحماية الحياة البحرية وتقوم بأنشطة التوعية في المدارس و الأندية، لنشر التوعية الصحية والبيئية بين المواطنين وتعميم فكرة عدم رمي النفايات إلا في الأماكن المخصصة لها، وتعميم ثقافة النظافة العامة والممارسات البيئية السليمة ، للحفاظ على بيئة سليمة وشواطىء نظيفة″.
ورأى ضرورة “ألا تقتصر جهود حماية البيئة البحرية على تنظيم حملات لتنظيف الشواطئ، بل المطلوب تكثيف التوعية والمراقبة وضبط الجهات التي ترمي مخلفاتها على الشواطئ وفي البحر”.

/ اعلاميو الميناء /

اترك رد إلغاء الرد