ألمانيا قد تجبر على وقف بعض الصناعات بسبب نقص الغاز .

أشار وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك في تصريح لصحيفة “دير شبيغل”، إلى “أننا قد نجبر على وقف بعض الصناعات بسبب نقص الغاز”، لافتاً إلى أن “الشتاء المقبل سيكون صعبا”، واعتبر أن “الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يريد أن يتفكك بلدنا”.

وأمس أعلن هابيك، أنّ “ألمانيا رفعت مستوى التأهب بشأن الغاز بعد انخفاض الإمدادات الروسية”، معتبراً أن “الغاز أصبح الآن سلعة نادرة في ألمانيا”.

وذكر أنّه “يجب اتخاذ كل الإجراءات السياسية لتأمين حصولنا على كمية كافية من الغاز”، مشددًا على “أنّنا سنحتاج لإجراءات أخرى إذا لم يأت الغاز عبر خط الغاز نور ستريم 1، بعد أعمال الصيانة”.

وحذر وزير الاقتصاد​ من أن خفض إمدادات ​الغاز الطبيعي​ الروسية إلى ​أوروبا​، تنطوي على مخاطرة بإحداث انهيار في أسواق ​الطاقة​، يمكن أن توازي دور مصرف “ليمان براذرز” الأميركي في إشعال الأزمة المالية عام 2008.

/ النشرة /

اترك رد إلغاء الرد