الناتو يقدم الدعم الأمني ​​لقطر في بطولة كأس العالم

ضمن إطار التعاون المتبادل بين قطر وحلف شمال الاطلسي “الناتو” سيقدم الحلف الدعم في الجوانب الأمنية لبطولة كأس العالم المقرر إقامتها في دولة قطر في 21 نوفمبر/تشرين الثاني حتى 18 كانون الأول 2022.

وسيشمل الدعم التدريب على التهديدات التي تشكلها المواد الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية (CBRN)، والتي سيتم تسليمها من قبل سلوفاكيا ومركز التميز الدفاعي المشترك بين الناتو والأسلحة الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية في جمهورية التشيك.

وسيشمل أيضا تدريبا لحماية الأشخاص المهمين جدا ومواجهة التهديدات التي تشكلها الأجهزة المتفجرة المرتجلة، والتي ستقدمها رومانيا.

وعقدت الدورة التدريبية الأولى حول التهديدات الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية في أيار الماضي في سلوفاكيا.

وقال السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إن العوائد الاقتصادية من تنظيم بطولة كأس العالم التي تحتضنها قطر هذا العام تجاوزت التوقعات بتسجيل نحو 7 مليارات دولار و600 مليون دولار، وهي العائدات الأكبر في تاريخ الفيفا.

وتابع أن “القطريين أنجزوا الملاعب والمنشآت قبل عام من الموعد المحدد وهذا إنجاز فريد، أشارك في تنظيم تلك الفعاليات منذ أكثر من 20 عاما وأعرف ما أتحدث عنه، أما فيما يتعلق بالجزء الاقتصادي لبطولة كأس العالم وما يتعلق بالعوائد فإنها تجاوزت التوقعات، فقد كنا نستهدف تحقيق 7 مليارات دولار لكنها تجاوزت هذا المعدل بنحو 600 مليون؛ فاالناس بعد الجائحة تريد أن تجتمع مرة أخرى وتحتفل بكأس العالم الذي يعقد لأول مرة في الخليج وفي العالم العربي

/ المركزية /

اترك رد إلغاء الرد