“المسألة حساسة”.. 3 أمور يجب حلها حتى ينفذ ماسك صفقة شراء تويتر

أكد الملياردير إيلون ماسك، الثلاثاء، أن خطوته للاستحواذ على تويتر لا تزال معلقة بسبب ما قال إنها أسئلة “هامة للغاية” بشأن عدد المستخدمين الوهميين على الشبكة الاجتماعية، فضلاً عن أمور أخرى.


وأكد ماسك، ردًا على سؤال خلال مشاركته عبر تقنية الاتصال المرئي في منتدى قطر الاقتصادي المنعقد في الدوحة، أن المسألة “حساسة .. ما زالت هناك بعض الأمور التي لم يتم حلها”.


وأضاف الملياردير أن هذا يتضمن “إن كان عدد المستخدمين الوهميين والبريد العشوائي على النظام أقل من خمسة بالمئة وفقا لادعاءاتهم، وهو أمر لا أعتقد أنه يعكس تجربة غالبية الناس عند استخدام تويتر”.


وأوضح “ما زلنا ننتظر قرارًا بشأن هذه المسألة وهي مسألة هامة للغاية”.


وذكر ماسك أيضًا أن هناك تساؤلات بشأن ديون تويتر، وإن كان حملة الأسهم سيقومون بالتصويت  لصالح الصفقة، مؤكدًا “أعتقد أن هذه الأمور الثلاثة التي يجب حلها” من أجل إنجاز الصفقة.


ومنذ الإعلان عن شرائه حصة كبيرة من أسهم الشركة في أوائل أبريل، بعث ماسك بإشارات متناقضة في شأن عملية الاستحواذ، إذ نشر تغريدات انتقادية في الغالب، وتهجم أحياناً على المنصة التي يتابع حسابه عليها 98 مليون مستخدم.


وردًا على سؤال بشأن الانتخابات الرئاسية المقبلة في الولايات المتحدة في عام 2024، أكد ماسك أنه لم يقرر من سيدعم ولكنه مستعد لتقديم مبلغ يتراوح ما بين 20 مليون إلى 25 مليون دولار لدعم مرشحه المفضل.


وكان ماسك قال في وقت سابق إنه قد يدعم حاكم فلوريدا، الجمهوري رون دي سانتيس.

/ فرانس برس /

اترك رد إلغاء الرد