مسؤول اسرائيلي يكشف معلومات عن اغتيال سليماني

كشف رئيس المخابرات العسكرية الإسرائيلية السابق، تمير هايمان، أن إسرائيل أقنعت الولايات المتحدة بأن قائد الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني يشكل “تهديدا مباشرا” للجنود الأميركيين.

وقال هايمان في حديث لموقع jewish news، إن “إسرائيل أقنعت الولايات المتحدة بأنشطة سليماني الخبيثة ضد الأميركيين، بينما الولايات المتحدة كانت تركز بشكل أساسي على محاربة الإرهاب، وليس إيران”، مشيرا إلى “أننا قدمنا المعلومات الاستخباراتية والتحليلات المشتركة، وعلى مدى فترة طويلة من الزمن، اقتنعوا (الأمريكان) بأن سليماني كان يمثل تهديدا مباشرا لأرواح الأميركيين وموقفهم الاستراتيجي في الشرق الأوسط”.

وأضاف: “سليماني كان فريدا ولديه قدر هائل من القيادة. كان بإمكانه الوقوف على تلة في سوريا وتحديد كيفية تنفيذ الاستراتيجية التي صممها ووافق عليها مع المرشد الأعلى قبل ساعات قليلة”، مدعيا أنه “في عام 2016، وضع سليماني خطة رئيسية حول كيفية ضمان أن تصبح سوريا لبنانا ثانيا، وأنه سيكون هناك حزب الله رقم 2، ونقل الشيعة إلى سوريا، وأنه سيسيطر على الحكومة السورية. وكانت لديه خطط مماثلة حول العراق واليمن”.

واعتبر هايمان أن “اغتيال سليماني جعل الشرق الأوسط أكثر استقرارا.. عندما اختفى، كان لا يزال هناك بناة على الأرض، لكن لم تكن هناك رؤية”.

/ jewish news /

اترك رد إلغاء الرد