بباقات الورد.. السعودية تستقبل طلائع حجاج الخارج

استقبلت السعودية، اليوم السبت، طلائع الحجاج الآتين من خارج السعودية، للمرة الأولى منذ تفشي وباء كورونا، بعد السماح لمليون مسلم بأداء الحج هذا العام من داخل المملكة وخارجها.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية “واس”، أن أول رحلة لحجاج بيت الله الحرام لهذا العام الهجري 1443، وصلت إلى مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة قادمة من جمهورية إندونيسيا، وعلى متنها 358 حاجًّا وحاجّة.

وفور وصول الحجاج إلى مدخل المطار استقبلوا بباقات الورود، وأطباق متنوعة من التمور إضافة لعبوات ماء زمزم، ويزور الحجاج المسجد النبوي، قبل أن يتوجّهوا إلى مكة المكرمة في الأسابيع القادمة للاستعداد لأداء الحج الشهر المقبل.

يذكر أن عدد الحجاج عام 2019 بلغ نحو 2.5 مليون حاج، ولكن بعد تفشي فيروس كورونا في 2020 سمحت السعودية لألف شخص فقط من داخل السعودية بأداء الفريضة، ورفعت العدد في العام التالي إلى 60 ألفا ملقّحين تلقيحاً كاملاً جرى اختيارهم بواسطة القرعة.

وحددت وزارة الحج ضوابط تنص على أن يكون حج هذا العام لمن تقل أعمارهم عن 65 عاماً، مع اشتراط استكمال التحصين بالجرعات الأساسية بلقاحات كوفيد-19 المعتمدة في وزارة الصحة السعودية.

واشترطت الجهات المعنية في السعودية على الحجاج من خارج المملكة تقديم نتيجة فحص فيروس كورونا سلبية لعينة أخذت خلال 72 ساعة قبل موعد المغادرة، وشددت على ضرورة التزام الحجاج بالإجراءات الاحترازية واتباع التعليمات الوقائية خلال أداء مناسكهم “حفاظا على صحتهم وسلامتهم”.

/ العربية /

اترك رد إلغاء الرد