قطر تثبت أنها عنوان للإنسانية

الصور ليست للفت الانتباه الصوره من قلب الحدث،
في وسط ما انجزته قطر من ملامح الإنسانيه ومن ملامح إسلاميه نشرتها في كل جوانبها
إلي ان ياتي هذا الحدث الرهيب من نوعه
الإنسانيه في أبهى صورها
حضور الماتش لكل الفئات حتي فئة الاحتياجات الخاصه
فقد صممت غرفة_حواس لاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة من أطفال_التوحد ونقص الانتباه وفرط الحركه والداون سندروم
وحتي يشاهد الاهل الماتش في هدوء وفي نفس الحين أبنائهم يقضون وقت ممتع مفيد لهم يهدئ من روعهم تجاه الملاعب الصاخبه في مكان معزول مصمم لحالتهم.

اترك رد إلغاء الرد