غرفة طرابلس تدعم قطاع إنتاج الدواجن


استقبل رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال توفيق دبوسي، رئيس النقابة اللبنانية لإنتاج الدواجن وليم بطرس على رأس وفد من أعضاء النقابة، حيث تم البحث في مختلف السبل الآيلة الى حماية هذا القطاع الاقتصادي والاجتماعي الحيوي.


وأكد الرئيس دبوسي وقوف غرفة طرابلس الكبرى الى جانب هذا القطاع الذي تعتاش منه 20000 عائلة لبنانية وما يقارب من 2000 مزارع، وبالرغم من أن دورنا هو دعم هذا القطاع وكل القطاعات المنتجة وتشجيع الاستثمارات الوطنية، فإننا على ثقة وفي نفس السياق أن وزراء الزراعة والاقتصاد والتجارة أننا نتقاسم معهم الحرص على صحة اللبنانيين وتوفير سلامة الغذاء وأمنه، خصوصاً أننا وقفنا على شكاوى مفادها أن المستوردات من الدواجن من بعض بلدان الخارج لا تتلاءم مع المواصفات التي يتمتع بها إنتاجنا الوطني لذلك نتمنى على معالي وزير الزراعة أن يحد من أذونات السماح بإستيراد الواجن لا سيما الدجاج منه بشكل خاص.


من جهته النقيب بطرس أوضح أن اللقاء مع الرئيس دبوسي كان لعرض المشاكل التي يعاني منها قطاع الدواجن في لبنان وأن نقابتنا ترى أنه أول الداعمين لهذا القطاع، الذي يعاني الكثير من التراجع في حركته الإنتاجية بفعل المضاربة والتداعيات السلبية الناجمة عن وجود مادة الكولستين المسموح استخدامها في بلدان منشأ الدجاج المستورد، مع العلم أن الكثير من الدول المتقدمة تمتنع لهذا السبب عن إستيراد الدجاج من البلدان التي لا تزال تستخدم هذه المادة المضرة بالصحة العامة، وقد وجدت نقابتنا أن من الملح والعاجل الطلب من وزارة الزراعة الحظر ومنع إستيراد الدجاج من البلدان التي لا تزال تستخدم مادة الكولستين في إنتاجها الحيواني لا سيما أن إنتاجنا من الدواجن في لبنان ملتزم بعدم الإستخدام النهائي لمادة الكولستين وهذا أيضاً ما أكدته لجنة الأمن الغذائي النيابية خلال جلستها التي عقدت من أجل تدارس كيفية تنفيذ خطة التنمية المستدامة المتعلقة بالقطاع وخلافه من القطاعات الإنتاجية الغذائية الأخرى.

اترك رد إلغاء الرد