حركة أمل تتوعّد التيّار

عُلم بأن قرارًا اتُخذ في حركة أمل وكتلة التنمية والتحرير بأن يُصار الى الرد على أي كلام يصدر عن التيار الوطني الحر بحق الرئيس نبيه بري والحركة، وتشير مصادر الكتلة، الى أن السكوت انتهى و”طفح الكيل”، نافية أن يكون هذا التوجه انتظر خروج الرئيس ميشال عون من بعبدا.

/ ليبانون ديبايت /

اترك رد إلغاء الرد