أردوغان: “ضوء أخضر” لتنفيذ مقترح بوتين

أمر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة 14 تشرين الأول 2022، وزارة الطاقة بالعمل على إنشاء مركز للغاز في تركيا، وذلك بعد ساعات من اقتراح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تكون تركيا مركزاً للغاز الذي ينقل إلى أوروبا وسط أزمتها مع الغرب بسبب الحرب الأوكرانية.وكالة “رويترز” الإخبارية قالت، نقلاً عن تصريحات لأردوغان لوسائل إعلام محلية، إن “أنقرة وموسكو تعملان فوراً على تنفيذ مقترح بوتين لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر تركيا”.

فيما قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن أنقرة أصبح لها إمكانية لتحديد أسعار الغاز من خلال مركز تحويل الغاز داخل تركيا، وأضاف الوزير التركي أن أنابيب الغاز الروسي ستصل إلى تركيا وربما إلى إيطاليا، مشيراً إلى أن “المشروع يسعى إلى تخفيف الضغط على أوروبا”.

وتأتي تصريحات أردوغان بعد أن قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن تركيا أثبتت أنها الطريق الأكثر موثوقية لتزويد الاتحاد الأوروبي بالغاز.وتطرق بوتين إلى لقائه مع أردوغان بمدينة سوتشي في آب الماضي، مشيراً إلى أن “الاتفاقيات التي تم إبرامها حينها يتم تنفيذها”، وأضاف: “تقوم حكومتا البلدين وشركاتنا المنخرطة في الأنشطة العملية بتنفيذ الخطط المحددة، وهذا ينطبق أيضاً على عملية الاستثمار وإنشاء محطة آق قويو النووية”.

وفي سياق حديثه عن العلاقات الاقتصادية بين البلدين، ذكر بوتين أن حجم التبادل التجاري الثنائي زاد في السنتين الماضية والحالية، مشيراً إلى استمرار نقل الغاز الطبيعي والهيدروكربون من روسيا باتجاه تركيا “دون قصور”.وأضاف الرئيس الروسي: “نشحن الغاز إلى الدول الأوروبية عبر تركيا، التي أثبتت أنه يمكنها أن تكون الطريق الأكثر موثوقية لتوريد الغاز إلى الاتحاد الأوروبي”، كما بيّن بوتين أن ذلك حصل بفضل نهج أردوغان حيال خط أنابيب “السيل التركي”.

وأبدى استعداد بلاده لإنشاء مركز توزيع للغاز الطبيعي في تركيا، مضيفاً: “هذا المركز يمكن أن يكون منصة ليس فقط لنقل الغاز، ولكن لتحديد السعر أيضاً، لأن قضية التسعير مهمة للغاية… نستطيع أن نضبط الأسعار على مستوى السوق دون تسييس”.

وحول اتفاق شحن الحبوب من الموانئ الأوكرانية، أفاد بوتين بأن البلدان الأفقر لا تزال تحصل على قدر قليل من الحبوب، وقال: “على الدول التي تشتري الحبوب الأوكرانية بموجب اتفاقية إسطنبول أن تكون ممتنة لأردوغان”.

/ عربي بوست /

اترك رد إلغاء الرد