ارتفاع أسهم معوّض يحرج “التغييريين”

اعتبر النائب أديب عبد المسيح  في حديث مع جريدة الأنباء الإلكترونية إلى أنه أن الرؤية غير واضحة  في موضوع الانتخابات الرئاسية، لكن هناك تقدم على صعيد التحركات القائمة، متوقعاً ارتفاعاً في أسهم النائب ميشال معوض اذا ما اكتمل النصاب وعقدت الجلسة، وفي حال نال معوض أكثر من 50 صوتا معنى ذلك ان حظوظه قريبة، فكلما ارتفع عدد النواب المؤيدين كل ما كانت آماله بالنجاح قريبة، كاشفاً عن ميل قوي لدى بعض النواب من تكتلات مختلفة للتصويت الى معوض اذا وجدوا أسهمه عالية.

ودعا عبد المسيح التيار الوطني الحر الى مراجعة وطنية لرسالتهم والتيقن أن ميشال معوض ابن رينه معوض عراب اتفاق الطائف وشهيده، ولديهم رئيس جمهورية انتخب وفق دستور الطائف، واصفاً موقف تكتل الاعتدال بالجيّد، أما النواب التغييرين لا زال موقفهم على حاله، وهم يرفضون اسم ميشال معوض لأنهم يعتبرونه لا يندرج ضمن مواصفات مبادرتهم، لكنه لفت الى أن حصول معوض على اكثر من 50 صوتاً يحرج التغييرين ويضعهم أمام الرأي العام الذي اقترع لصالحهم، فعندها يتحولون الى قوى تعطيلية وتتحول معركتهم ضد المعارضة وضد التغيير وليست ضد الممانعة كما يدعون.

/ الأنباء الإلكترونية /

اترك رد إلغاء الرد