15 إصابة بالكوليرا في حلب

كشفت وزارة الصحة السورية عن تسجيل 15 حالة إصابة بالكوليرا في محافظة حلب، لافتة إلى أنه يتم تقديم العلاج لهم في المشافي.

وقالت وزارة الصحة السورية في بيان لها، إنه “في إطار العمل المستمر لفرق التقصي الوبائي، تم رصد حالة اشتباه بالإصابة بالكوليرا في حلب لطفل عمره 9 سنوات يعاني أعراض إسهال حاد مترافق بإقياء متكرر، إذ تمت الاستجابة اللحظية وقبول الطفل في المستشفى وإرسال عينة منه إلى مديرية مخابر الصحة العامة لإجراء التحليل اللازم، فجاءت النتيجة إيجابية”، موضحة أنه “تم تخريج الطفل بعد أيام، وهو بحالة صحية عامة طبيعية ومستقرة بعد إعطاء العلاج اللازم، وأنها قامت بتكثيف الترصد الوبائي لأي حالة في المستشفيات، وتقصي المخالطين، وتخصيص غرف عزل خاصة بالحالات المشتبهة وتطهير المرافق الخاصة بالمريض”.

وأشارت الوزارة إلى أنه “بالتعاون مع الجهات المعنية، سيتم قطف عينات من الصرف الصحي وشبكة المياه ولا سيما من منطقة سكن المصاب، وتشديد الرقابة على سلامة المياه ووضع الكلور فيها وإعطاء العلاج الوقائي للمخالطين”.

وأضافت الصحة السورية في بيانها أنه “في الفترة ذاتها، تم تسجيل زيادة قبول في أعداد المراجعين بشكوى اضطرابات هضمية في مستشفيات حلب، وبعد إجراء التحليل لعدد من الحالات المشتبهة جاءت بعض النتائج إيجابية، فتم على الفور اتخاذ الإجراءات المناسبة العلاجية والوقائية”، مشيرة إلى أن “حصيلة العينات والتحاليل التي ثبتت إيجابيتها، بلغت 15 حالة إيجابية قيد العلاج في المستشفى، كما تم إثبات عينة إيجابية واحدة من الصرف الصحي، وأخرى من معمل لصنع مكعبات الثلج، إذ تم إغلاقه على الفور”.

وأكد البيان أن وزارة الصحة “تقوم على مدار الساعة بالترصد الوبائي للمرض”، لافتاً إلى أن “العلاج متوافر بأشكاله كافة، وأنه تم تعزيز وتزويد المشافي بمخزون إضافي من العلاج تحسباً لأي زيادة في أعداد الحالات المحدودة حتى الآن”.

وحثت وزارة الصحة السورية المواطنين على “ضرورة اتباع إجراءات وسلوكيات الصحة العامة، مثل غسل اليدين، وشرب المياه من مصدر آمن، وغسل الفاكهة والخضار بشكل جيد، وطهي الطعام وحفظه بدرجة الحرارة المناسبة، وعدم شرب أو تناول أي شيء مجهول المصدر أو يشك بسلامته، وطلب المشورة الطبية المبكرة في حال الاشتباه بالإصابة

/ المركزية /

اترك رد إلغاء الرد