هزيمة مذلة لليفربول أمام نابولي

تواصلت عقدة ليفربول الإنجليزي أمام مضيفه نابولي الإيطالي بتلقيه الهزيمة الثالثة توالياً على ملعب “دييغو أرماندو مارادونا”، وهذه المرة بنتيجة مذلة 1-4 يوم الأربعاء ضمن منافسات المرحلة الأولى من المجموعة الأولى لدوري أبطال أوروبا.

وبدأ نابولي المواجهة بأفضل طريقة بعد تقدمه منذ الدقيقة الخامسة بركلة جزاء نفذها البولندي بيوتر زيلينسكي بعد لمسة يد في المنطقة المحرمة على جيمس ميلنر.

وأنقذ حارس ليفربول البرازيلي أليسون بيكر فريقه عند الدقيقة 18 بتصديه لركلة جزاء سددها النيجيري فيكتور أوسمين. وعوّض فريق المدرب لوتشانو سباليتي هذه الفرصة، مضيفًا الهدف الثاني عبر الوافد الجديد الكاميروني أندريه-فرانك زامبو أنغيسا بعد تمريرة بينية من زيلينسكي (الدقيقة 31).

وسجّل الفريق الجنوبي الهدف الثالث قبيل انتهاء الشوط الأول، بفضل الوافد الجديد البديل الأرجنتيني جيوفاني سيميوني، بعد تمريرة من الوافد الجديد الآخر المتألق الجورجي خفيتشا كفاراتسخيليا (الدقيقة 44).

وبدأ نابولي الشوط الثاني مستفيدًا من زخم الشوط الأول، وأضاف الرابع عبر زيلينسكي عند الدقيقة 47، قبل أن يعيد الكولومبي لويس دياز الأمل لليفربول بتسديدة من خارج المنطقة (الدقيقة 49).

/ وكالات /

اترك رد إلغاء الرد