لا مبادرة عربية في المجال الرئاسي

أبلغت مصادر ديبلوماسية عربية مسؤولة الى «الجمهورية» قولها: ان الاسرة العربية تشعر بالأسى ازاء ما بلغه الوضع في لبنان، والمعاناة الصعبة التي يعيشها الاشقاء اللبنانيّون، وتأمل ان ترى لبنان وقد بدأ يسلك طريقه نحو الخروج من هذه الازمة، والخطوة العاجلة على هذا الصعيد تكمن في مُسارعة الاخوة في لبنان الى الاتفاق فيما بينهم على اعادة التوازن للبنان والسعي بكل جهد لإعادة انتظام مؤسساته السياسية.

ولدى السؤال اذا كانت ثمة مبادرة عربية في المجال الرئاسي؟ استبعدت المصادر هذا الامر، وقالت: الاستحقاقات اللبنانية أيّاً كان شكلها هي شأن يعني اللبنانيين، نحن بلا ادنى شك نشعر بقلق اللبنانيين وخوفهم من الفراغ الرئاسي، ومن دعوتنا الملحّة الى انتخاب رئيس الجمهورية، وهذا ما أكدنا عليه لكل المسؤولين. وكذلك تشكيل حكومة تحفظ استقرار هذا البلد سياسياً وأمنياً واقتصادياً وعلى كل المستويات. نحن نعتبر انّ القوى اللبنانية على اختلافها، عليها، قبل ايّ طرف خارجي، سواء أكان صديقاً او شقيقاً، واجِب ان تقود لبنان خارج أزمته، وبناء مؤسساته وسلطاته، وفي مقدمها انتخاب رئيس الجمهورية».

/ المركزية /

اترك رد إلغاء الرد