ريفي وخوري يتفقدان موقع الغواصة

تفقد النائبان اللواء أشرف ريفي و إيلي خوري موقع الغواصة في مرفأ طرابلس، واطّلعا ميدانيًا على الأعمال الجارية لتجهيزها من قبل عدد من الفنيين ومن ضباط القوات البحرية في الجيش، 
وكان في استقبالهما مدير احمد تامر، وضابط الارتباط في الجيش المقدم هشام الشيخ، رئيس مكتب امن المرفا المقدم محمد عبد القادر، رئيس مجموعة اوز ريليف في اوستراليا توم زريقة.
وقد استمع ريفي وخوري منهم إلى أهمّ النقاط والخطوات التي ستُتَّبع في هذه العملية الدقيقة والحساسة، والتي من المفترض أن تبدأ عملها نهار الأثنين القادم وسطَ تدابير أمنية مشددة سيتخذها الجيش اللبناني لمنع حصول أية عراقيل أو إشكالات. 

بدوره أثنى النائب ايلي خوري خلال جولته على الجهود التي تبذلها المؤسسة العسكرية، وقال:” رغم فرحتنا اليوم بوصول الغواصة، لكن الغصة والحزن في قلوبنا وقلوب أهلنا في مدينة طرابلس ما يزالان موجودين ، ولكن ما يعزّينا اليوم هو الأمل بأن اهالي الشهداء سيقومون بواجبهم تجاه جثث أبنائهم “.
وأضاف :” عندما تجتمع الارادة الطرابلسية والارادة الخيّرة التي يتحلّى بها اللواء أشرف ريفي بالتعاون مع المؤسسة العسكرية ، يكبر قلبنا،  بخاصة بعدما سمعنا شهادات تقنية عالية بحق الجيش اللبناني، ما يجعلنا نشعر بالفخر، و يؤكّد لنا أن الأمل موجود دائمًا، ونتمنى أن يتم إنجاز المهمة يوم الاثنين، ما من شأنه أن يُبرِد قلوب اهالي الضحايا”.

وقال :” اشكر اللواء أشرف ريفي، وأشكر الجيش اللبناني بشخص قائده العماد جوزاف عون على الجهود الجبّارة التي تبذل في هذه العملية، فلولا هذه الجهود لما استطعنا أن نصل الى هذه المرحلة اليوم “.
وأضاف:” اليوم سعينا هو من أجل كرامة شهدائنا ، وسنبدأ العمل يوم الاثنين لتحديد موقع المركب، لنبدأ بعدها بانتشال الزورق وجثث الشهداء”.

بدوره أكد الدكتور أحمد تامر للنائبين اللواء ريفي وخوري على تقديم كل التسهيلات من أجل انجاح مهمة انتشال ضحايا المركب، واضعاً كل امكانيات المرفأ وتجهيزاته بتصرف فريق عمل الغواصة.المؤسسة العسكرية، وقال:” رغم فرحتنا اليوم بوصول الغواصة، لكن الغصة والحزن في قلوبنا وقلوب أهلنا في مدينة طرابلس ما يزالان موجودين ، ولكن ما يعزّينا اليوم هو الأمل بأن اهالي الشهداء سيقومون بواجبهم تجاه جثث أبنائهم “.
وأضاف :” عندما تجتمع الارادة الطرابلسية والارادة الخيّرة التي يتحلّى بها اللواء أشرف ريفي بالتعاون مع المؤسسة العسكرية ، يكبر قلبنا،  بخاصة بعدما سمعنا شهادات تقنية عالية بحق الجيش اللبناني، ما يجعلنا نشعر بالفخر، و يؤكّد لنا أن الأمل موجود دائمًا، ونتمنى أن يتم إنجاز المهمة يوم الاثنين، ما من شأنه أن يُبرِد قلوب اهالي الضحايا”.

وقال :” اشكر اللواء أشرف ريفي، وأشكر الجيش اللبناني بشخص قائده العماد جوزاف عون على الجهود الجبّارة التي تبذل في هذه العملية، فلولا هذه الجهود لما استطعنا أن نصل الى هذه المرحلة اليوم “.
وأضاف:” اليوم سعينا هو من أجل كرامة شهدائنا ، وسنبدأ العمل يوم الاثنين لتحديد موقع المركب، لنبدأ بعدها بانتشال الزورق وجثث الشهداء”.

بدوره أكد الدكتور أحمد تامر للنائبين اللواء ريفي وخوري على تقديم كل التسهيلات من أجل انجاح مهمة انتشال ضحايا المركب، واضعاً كل امكانيات المرفأ وتجهيزاته بتصرف فريق عمل الغواصة.

/ المركزية /

اترك رد إلغاء الرد