الدول العربية: متضامنون مع السعودية وشعبها

/ترجمة الرائد نيوز/

أعربت الدول العربية عن تضامنها مع السعودية يوم السبت في أعقاب مقتل انتحاري في جدة.

وقد فجر عبد الله الشهري سترة ناسفة عندما حاولت السلطات اعتقاله في جدة، ما أدى إلى جرح باكستاني وثلاثة رجال أمن.

ودانت الإمارات في بيان لها الانفجار، وجددت موقفها من “كافة التهديدات لأمن واستقرار المملكة”.

وأشادت وزارة الخارجية السعودية بالجهد الذي بذلته قوات الأمن السعودية والتدابير التي اتخذتها للحفاظ على السلامة العامة، وعبرت عن تمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين في الانفجار.

كما نقلت الأردن الدعم إلى المملكة “في كل خطوة تتخذها لحماية أمنها”.

من جهته، أشاد المتحدث باسم وزارة الخارجية، هيثم أبو الفول، بجهود قوات الأمن السعودية في التصدي للأخطار التي تهدد استقرار المملكة وسلامتها.

وفي بيان نشرته وكالة أنباء البحرين، أكدت البحرين من جديد “تضامنها الثابت” مع المملكة العربية السعودية، وأشادت بالجهود الحثيثة للحفاظ على الأمن.

كما أثنت البحرين على يقظة القوات الأمنية في التعامل مع المطلوب الذي فجر حزامًا ناسفًا خلال اعتقاله، مما أسفر عن إصابة أربعة أشخاص.

ونددت منظمة التعاون الإسلامي بالتفجير وأشادت بعمل المملكة الثابت ضد أي تهديد يقوض أمنها وسلامتها.

من جهة أخرى، أكد رئيس البرلمان العربي عادل العسومي ثقته في يقظة المملكة لحماية مرافقها الحيوية ومكافحة الإرهاب وضمان سلامة مواطنيها والمغتربين.

ويوم الجمعة، أعلنت الدولة الأمنية السعودية عن عملية تعقب واعتقال الشهري الذي كان من بين تسعة مطلوبين متورطين في عملية إرهابية استهدفت مسجدا في السعودية عام 2015. وذكر البيان أن السلطات في المملكة أدرجته كمطلوب للقضاء خلال السنوات السبع الماضية.

/عرب نيوز/

اترك رد إلغاء الرد