عمليّة أمنيّة “دقيقة” لـ أمن الدولة

اعتاد الفلسطينيّ م. م. سرقة السيّارات والدرّاجات الناريّة من مختلف المناطق اللبنانيّة، والعودة بها وبيعها داخل مخيّم صبرا وشاتيلا، وقد أطلق النار منذ سنة على دوريّة للقوى الأمنيّة بعد محاولتها توقيفه وهرب، وصدر بعدها بحقّه حكمٌ غيابيٌّ بالسّجن ثلاث سنوات.

بعد عمليّة أمنيّة دقيقة، استدرجته دوريّة من أمن الدّولة إلى تخوم المخيّم وأوقفته.

وبعد التحقيق معه، اعترف بالتّهم المنسوبة إليه، وتمّ تسليمه إلى الأجهزة المختصّة بعد أخذ إشارة القضاء

/ ليبانون ديبايت /

اترك رد إلغاء الرد