ملف الترسيم يعود للواجهة

غاب ملف التأليف الحكومي كلياً عن المشهد السياسي أمس، إذ لم يصدر عن المعنيين أية إشارات حول مصير هذا الملف الذي يكاد يُطوى نتيجة التباعد المستمر في المواقف حيال التشكيلة التي سلّمها الرئيس المكلّف نجيب ميقاتي لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون.

وفيما تستمر البلاد موغلة في الأزمات ومتروكة للمجهول، يُنتظر ان يتصدّر ملف ترسيم الحدود البحرية واجهة الاهتمامات قريباً، في ضوء معلومات تحدثت أمس عن انّ الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين سيزور لبنان نهاية الشهر الجاري ليومين، آتياً من اسرائيل وناقلاً منها ردّها على المقترحات اللبنانية الأخيرة حول حدود لبنان وحقوقه النفطية والغازية.

/الجمهورية/

اترك رد إلغاء الرد