“المناولة المقدسة في زمن كورونا”

…..تعاونية النور الأرثوذكسية للنشر والتوزيع

أصدرت “تعاونية النور الأرثوذكسية للنشر والتوزيع” كتابها الجديد “المناولة المقدسة في زمن كورونا” ضمن سلسلة “شؤون رعائية”.

وأشارت التعاونية في بيان الى أن “هذا الكتاب يحتوي على ثلاثة نصوص كتبت خلال فترة وباء كوفيد-19 الذي أوجعنا كثيرا في أجسادنا ونفوسنا وتقارب هذه النصوص التساؤلات التي ظهرت حول انتقال العدوى التي هددتنا في اجتماعاتنا الليتورجية ومركزها الإفخارستيا”.

كما وأشارت الى أن “المؤلفين ينظرون الى الموضوع من زوايا مختلفة، يجمعها حبهم للرب يسوع الغالب وحبهم للانسان الذي تنازل الله وأخذ طبيعته المكسورة لتكون له الحياة بوفرة. ويظهر راعي ابرشية جبيل والبترون وما يليهما المطران سلوان موسي، تقاطع المقاربات وتشابكها في موضوع المناولة بالملعقة في الكنيسة الأرثوذكسية. يعرج الكاتب على تاريخية هذا الإستعمال و الأساليب الرعائية التي ظهرت في العالم الأرثوذكسي خلال فترة الوباء. و يؤكد أن التقليد الكنسي يحتل موقعا فريدا ومميزا في الكنيسة الارثوذكسية بحيث لا يمكن لفرد أو مجموعة التفرد في إحداث تغييرات جذرية أو مهمة دون مراعاة الواقع الكنسي والرعوي المعاش”.

وأوضحت أن “النص الثاني لهذا الكتاب دراسة تاريخية شاملة للأخ ريمون رزق يعود بنا عبرها الى ممارسات المسيحيين الأوائل و عبر الأجيال فنشعر بأخوة حقيقية عابرة للزمن تسندنا في أزمنة الضعف و الأحزان. أما النص الثالث، فهو دراسة عميقة للأب ميخائيل الدبس تتميز بروح المرافقة و التربية والدقة اللاهوتية حيث يأخذ الكاتب بيد القارئ ليجول به في الرؤية الأرثوذكسية العظيمة للخلق وسر التدبير الخلاصي و طبيعة الأسرار”.

ولفتت الى ان “هذه النصوص الثلاثة حاولت جاهدة أن ترافق القارئ في تساؤلاته الطارئة ولكنها تبقى مفتوحة على عقول و قلوب كل القراء و الروح الذي يهب فيها لأن الحق لا يمتلك”.

/الوكالة الوطنية للإعلام/

اترك رد إلغاء الرد