اعتصام لأهالي الطلاب اللبنانيين الثلاثاء

أعلن أهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج، الاعتصام أمام وزارة الخارجية والمغتربين الحادية عشرة من قبل ظهر الثلثاء المقبل، لإيجاد حل يعطي الحقوق إلى أصحابها”، محملين “مسؤولية عدم إيصال المساعدة المقدمة من إدارة الريجي الى أبنائهم في بعض الدول في أوروبا الشرقية وأوكرانيا وإيران وسوريا إلى وزارة الخارجية والمغتربين”.

واستغربوا في بيان، استمرار “احتجاز حقوق هؤلاء الطلاب من هذه المساعدة، بعدما تم إيصالها إلى طلاب الدول الأخرى منذ أكثر من 5 أشهر من دون أي مسوغ قانوني، رغم الحاجة الملحة إلى أصحابها مع بداية العام الدراسي الجديد ومع انتفاء مبرر آلية التحويل عبر السفارات لأسباب تتعلق بعودة طلابنا إلى لبنان والحرب الروسية – الأوكرانية الأمر الذي يستدعي تسليمها إلى أصحابها في لبنان، وفق آلية شفافة”.

وكشفوا الأهالي، أنهم “منذ أشهر عدة، يحاولون إقفال هذا الملف الإنساني والحقوقي من خلال المراجعات التي شملت مختلف القوى السياسية التي تم تسليمها كتبا خطية لإي هذا الخصوص، وكان آخرها اللقاء الذي عقد مع رئيس لجنة التربية النائب حسن مراد ورئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد ، اللذين وعدا خيرا ولا نزال حتى الآن ننتظر النتيجة”.

/ النشرة /

اترك رد إلغاء الرد