الأعزاء في مدينتي طرابلس.
لم نعتد يوماً على الاستسلام لم نتوقف ابداً عن مواجهة الظلم والاستبداد
لم نكن يوماً الا عرباً نعتز بعروبتنا
لم نكن يوماً الا مناضلين من أجل حقوقنا
مدينتنا وأولادنا ومستقبلنا أمانة في اعناقنا
نهار الاحد اختاروا من يحفظ الامانة، وكان دائما معكم في السراء والضراء
مصطفى محمد اسماعيل علوش

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s