لمن سيؤول المقعد الماروني في دائرة الشمال الثانية؟

المقعد الماروني في طرابلس من المقاعد التي تحتدم حولها المنافسة بين اللوائح في دائرة الشمال الثانية، كونه الأسهل للخرق بالنسبة الى اللوائح الصغيرة التي قد تعتمد في الوصول إلى حاصل انتخابي واحد فقط، على لعبة الحظّ.
كما أنه يعتبر من المقاعد المتبقية الذي قد تفوز به اللائحة صاحبة الكسر الأعلى بين اللوائح المتأهلة.
ويمكن للائحة معينة أن تفوز به لمصلحة مرشح نال الأصوات الأدنى فيها مقارنة مع مرشحين آخرين حصلوا على عدد أصوات أكبر.
والمنافسة الحقيقيّة تدور اليوم بين المرشح “سليمان عبيد” ابن النائب الراحل “جان عبيد” من لائحة للناس (تحالف كبارة – تيار العزم) والمرشح ايلي خوري – لائحة إنقاذ وطن (تحالف اللواء ريفي – القوات اللبنانية) كونهما المرشحان الأكثر جديّة والأوفر حظاً للفوز بهذا المقعد.

وفي قراءة للمشهد الانتخابي في دائرة الشمال الثانية تُظهر المرشح “عبيد” الأوفر حظاً بالفوز بهذا المقعد لما يتمتع به من محبّة الناس لوالده ووقوف هذا البيت السياسي العروبي إلى جانب أبناء مدينة طرابلس وقضاياها ومناصرته للقضية الفلسطينية والقضايا العربيّة، بالمختصر يعتبر غالبية أبناء المدينة المرشح “سليمان عبيد” بأنه منهم يُشبههم ويُجسد العيش المشترك الذي تتغنى به طرابلس، فهو يعرف المدينة وعائلاتها وعاداتها وتقاليدها…

في حين أن المرشح “ايلي خوري” ابن طرابلس أيضاً يعتبره البعض من أبناء المدينة غريبٌ عنها ومستفز كونه ينتمي إلى حزب القوات اللبنانية وما لها من ماضٍ أسود في الحرب اللبنانية، إضافة إلى بعده الفكري عن المدينة التي ترفض اليوم اعتبار المقعد الماروني جائزة ترضية لأحزاب هي بعيدة كل البعد عن المدينة ماضياً وحاضراً….
كما ويرى البعض بأن الترحيب حتى الساعة بالمرشح “ايلي خوري” لم يرق كونه ترحيب خجول فمعظم فاعليات وعائلات المدينة لا تزال تعتبر “خوري” شخصية مستفزة لها…
وحدها صنادق الاقتراع ستظهر قرار أبناء طرابلس الذين بدأ مزاجهم يتبلور مع اقتراب الاستحقاق الانتخابي، ومهما بلغت الضغوط على أبناء طرابلس فلن يبيعوا ضميرهم وسيحسنون الاختيار.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s