الأيوبي معتذرًا عن تقبل التهاني لمناسبة عيد الفطر: لا عيد للبنان واللبنانيين ما لم ترحل هذه الطبقة السياسية

تقدّم المرشح عن المقعد السني في طرابلس علي الأيوبي (لائحة لبنان لنا)، من اللبنانيين خاصة والأمة الإسلامية والعربية عامة، بأحر التهاني والتبريكات بقرب حلول عيد الفطر المبارك.
وقال الأيوبي في بيان مساء اليوم “لمناسبة قرب عيد الفطر المبارك، أعاده الله على لبناننا وأمتنا بكل خير، وأتوجه إلى أحبائي في طرابلس والشمال بأسمى التبريكات بهذه المناسبة، وأعتذر منكم فرداً فرداً عن عدم تقبل التهاني في مكاتبنا، بسبب الأحداث والأوضاع السياسية والاقتصادية التي يمر بها البلد، وآخرها الحادثة الأليمة التي ألمت بأهلنا في طرابلس في حادثة الزورق المؤسفة”.


وأكد الأيوبي، أن هذا العيد، هو مناسبة لتوجيه رسالتين إلى: الطبقة السياسية التي عليها أن تنظر إلى حال الناس وكيف حولت أعيادنا إلى أوجاع مالية لا يرجى شفاؤها إلا برحيلها بسبب فسادها وإفسادها.
أما الرسالة الثانية فهي إلى أهلنا، وأقول لهم التغيير في أوضاعنا، لا يكون إلا من خلال المشاركة الكثيفة في استحقاق ١٥ أيار المقبل.
وكل عام وانتم بخير

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s